وطني أكبر من حقيبتي..


وطني أكبر من حقيبتي..

كلما حَزَمْتُ حقائبي خَطَرَ لي أن أصرخ:

خُذوا جميع أغراضي وحاجيّاتي،

وأعطوني وطناً أضَعَه في حقيبتي؛

يشدّني إلى رَحْمِه كقطعة مغناطيس كلما ابتعدتُ عنه خطوة!

خفيفة هي حقائب الذين لا يحملون فيها وطن!

أما الذين يرحلون ولا يملكون ما يعودون إليه،

فَيتثَاقَلُون بِخُطاهم،

في دعوة لاستفزاز الأرض

لتتعلّق بأقدامهم!

ويتثاءبون في مراكبهم

لتحريض الموانىء لاستبقائهم!

لم أكن أعلم كم أنتَ ثقيل يا وطني

قبل أن أحاول حمْلك في حقيبتي!

المدينة 

٩ سبتمبر ٢٠١٥ 

Advertisements

2 thoughts on “وطني أكبر من حقيبتي..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s